بيان النائب العام (منشور في مواقع تواصل) ما العقوبة التي تنتظر العناصر المتمردة بجهاز المخابرات؟

ما العقوبة التي تنتظر العناصر المتمردة بجهاز المخابرات؟

النائب العام: «ما حدث من منسوبى جهاز المخابرات العامة (هيئة العمليات) المسرحين يشكل جريمة التمرد بكامل أركانها ولابد من التعامل مع مرتكبيها وفقًا لأحكام القانون وتقديمهم للمحاكمات العاجلة»

النائب العام: «قانون الأمن الوطني ينص على عقوبة الإعدام أو السجن المؤبد لكل من يشرع في التآمر مع أي عضو أو أعضاء آخرين بهدف التمرد أو يثيره أو يشترك فيه»

أكد النائب العام تاج السر علي الحبر، أن ما حدث من منسوبى جهاز المخابرات العامة (هيئة العمليات) المسرحين، يشكل جريمة التمرد بكامل أركانها، ولابد من التعامل مع مرتكبيها وفقًا لأحكام القانون وتقديمهم للمحاكمات العاجلة.

اقرأ ايضاً

وأشار في بيان إلى أن المادة 56 من قانون الأمن الوطني 2010، تنص على أنه يُعاقب بالإعدام أو بالسجن المؤبد، كل عضو يشرع في التآمر مع أي عضو أو أعضاء آخرين على التمرد، أو يثيره أو يشترك أو يتسبب فيه.

كما تطال العقوبة، وفق البيان، العضو الذي يكون حاضرًا أي تمرد ولا يبذل فيه أقصى جهده لقمعه، أو أن يكون عالمًا به، أو يتوافر لديه سبب يدعو للاعتقاد بأن تمردًا أو نية للقيام به، أو أي مؤامرة ضد النظام الدستوري القائم، ولا يقوم بالتبليغ عن ذلك.

وأوضح أن القصور فى إدارة الجهاز الذى ورد في تصريحات نائب رئيس المجلس السيادى محمد حمدان دقلو، يجب أن يؤخذ مأخذ الجد؛ فالأمن وسيادة حكم القانون هما الأساس لاستقرار البلاد فى هذه المرحلة، داعيًا إلى الإسراع فى رفع الحصانات وتقديم المتهمين للمحاكمات العادلة عن الجرائم التى ارتكبوها فى بحق المواطنين.

مواضيع مرتبطة